خبرك بالصوت والصورة

محمد عواد يواجه صدمة قوية مع منتخب مصر بعد الخسارة من اليونان


خاض محمد عواد حارس مرمي الاسماعيلي مباراته الدولية الأولي مع منتخب مصر أمام نظيره اليوناني في المواجهة الودية التي جمعت المنتخبين مساء اليوم في سويسرا، في اطار استعدادت الفراعنة للمشاركة في نهائيات كأس العالم “روسيا 2018”.

وخسر المنتخب المصري أمام نظيره اليوناني بهدف دون رد في ثاني ودياته بمعسكر سويسرا، بعد خسارته في المباراة الودية الأولي أمام منتخب البرتغال 2-1.

ويستعرض “الفجر الرياضي” في هذا التقرير ماذا قدم محمد عواد في مباراته أمام منتخب اليونان؟:

– خاض محمد عواد المباراة كاملة بواقع 90 دقيقة وقدم أداءًا مميزًا خلال أحداث اللقاء، وبدا واثقًا من نفسه بشكل كبير ولم يتأثر برهبة المباراة الدولية الأولي له، ولم يهاب الجمهور الذي حضر اللقاء من المدرجات وتعامل مع هجمات المنتخب اليونان بثبات نفسي كبير.

– أنقذ محمد عواد العديد من الهجمات الخطيرة علي مرمي منتخب مصر بإستثناء رأسية “كاريليس” التي جاء منها هدف المباراة الوحيد.

– تميز محمد عواد في التصدي للتسديدات القوية من المنتخب اليوناني ولكن يُعاب عليه عدم خروجه في الكرات العرضية وقد يكون ذلك بسبب قصر قامته بعكس ثلاثي حراسة المرمي المصري عصام الحضري وأحمد الشناوي ومحمد الشناوي.

– ارتكب محمد عواد بعض الأخطاء القليلة خلال المباراة وكان أبرزها تصديه ركلة حرة مباشرة لمنتخب اليونان نفذها أناستاسيوس باكاسيتاس من على حدود المنطقة قوية مباشرة ولكنه فشل في الامساك بها وحاول ابعادها بطريقة غريبة كادت أن تسبب مشاكل للمنتخب المصري قبل أن تمر إلي ركلة ركنية.

– إن كان دفاع منتخب مصر يتحمل جزء كبير من هدف المنتخب اليوناني ولكن عواد أيضًا يتحمل جزء من مسؤولية الهدف بسبب تأخره في الخروج للتصدي للكرة العرضية.

– بدا عواد ثابتًا بشكل جيد في تصديه لتسديدة قوية من أناستاسيوس باكاسيتاس من على حدود المنطقة في الدقيقة 48.

– استقبلت شباك محمد عواد هدف في الدقيقة 36 من تسديدة رائعة ولكن تم إلغائه بداعي التسلل.

– في الدقيقة 66 أنقذ محمد عواد تسديدة قوية من أناستاسيوس دونيس من على حدود المنطقة اصطدمت في الأرض وكادت أن تخدعه لكتن تصدى لها ببراعة وأبعدها إلى ركنية..

– أظهر “عواد” رد فعل سريع في تصديه لرأسية رائعة من لاعب اليونان في الدقيقة 64 بعدما استقبله من ركلة ركنية نفذها باكاسيتاس من الجهة اليسرى ولكن عواد قفز بسرعة وأبعدها ببراعة من على خط المرمى.