خبرك بالصوت والصورة

نادى الزمالك

نادى الزمالك المصرى تم إنشاؤه فى عام 1955 تحت مسمى نادى قصر النيل كنادى رياضى و إجتماعى ، كما يعتبر النادى الابيض أحد أقدم الاندية المصرية و العربية والافريقية ، والعريقة من بين الاندية كما للنادى مشجعيين كثيرين من العرب والافارقة .

حاز نادى الزمالك فى عام 2003 على لقب أفضل أفضل نادى فى العالم حسب التقرير الذى أصدره الاتحاد الأفريقى الدولى وإحصاءات كرة القدم .

كما كان نادى الزمالك أول نادى يصعد لبطولة كأس العالم للأندية فى عام 2001 بأسبانيا  ولكن لسوء الحظ لم تقام بسبب مشكلات تعلقت بالتمويل .

فى النصف الثانى من القرن العشرين فى عام 1911 تم إنشاء نادى قصر النيل نظرًا لأنه كان مكان كازينو النهر ، وكان الغرض من وجود النادى فى هذا المكان ليكون وجها لوجه مع النادى الأهلى ، كمواجهة متحمسة بين النوادى الكبيرة و العريقة للجمهور المصرى .

كان “جورج مرزباخ” رئيس النادى أنذاك ورئيس المحاكم المختلطة فى مصر، وقد توقع جورج مرزباخ أن هذيين الناديين سوف يكونو من أقطاب الكرة المصرية والعربية والأفريقية .

أنتقل النادى إلى مقره الثانى فى عام 1913 فى شارع 26 يوليو مكان دار القضاء العالى ، وقد تم تسميته بنادى المختلط وذلك نسبة للمحاكم المختلطة التى كان أحد أفرادها “سعد زغلول ” .

فى عام 1944 تم تغيير أسم النادى مرة أخرى ليصبح نادى الملك فاروق وكان ذلك نتيجة لحضور الملك فاروق مباراة كأس مصر التى جمعت بين ناديى الاهلى والزمالك والتى أنتهت بفوز الزمالك على الاهلى بنتيجة 6 أهداف بدون مقابل مما جعله يتوجة لحيدر باشا رئيس النادى وقتها بأمر تغيير أسم النادى من المختلط إلى نادى الملك فاروق وتولي إسماعيل بك شيرين من أسرة محمد علي منصب نائب رئيس النادي .

وبعد ثورة يوليو 1952 فقد تغير أسم النادى لثالث مرة إلى نادى الزمالك ليستقر بشكل تام ونهائى على ذلك الاسم الذى يكون عليه حتى وقتنا هذا ، ومن ثم إنتقل إلى مقره الحالى فى منطقة ميت عقبة بالمهندسين .

غير اسمه مرة أخرى إلى نادي فاروق وكان ذلك في عام 1944 عندما حضر ملك مصر (فاروق) مباراة نهائي كأس مصر التاريخية بين الزمالك والأهلي المصري وفاز الزمالك فيها على الأهلي 6-0 مما جعله يطلب من (حيدر باشا) وزير الحربية، ورئيس النادي وقتها أن يغير اسم النادي إلى (نادي فاروق) وتولي إسماعيل بك شيرين من أسرة محمد علي منصب نائب رئيس النادي.

نادي الزمالك وفترة ما بعد الثورة

ومع ثورة 23 يوليو 1952 تغير الاسم مرة ثالثة إلى اسمه النهائي, وهو نادي الزمالك وانتقل لمنطقة ميت عقبة بالمهندسين، على شارع جامعة الدول العربية، كما يقع نادي الترسانة بمواجهة نادي الزمالك بنفس المنطقة.

في سنة 1916 بدأت فكرة الكأس السلطانية كمسابقة للأندية المصرية وأندية أسلحة قوات الحلفاء، ورفض الأهلي الفكرة لأنه لا يود اللعب مع أندية الحلفاء ليبقي الزمالك وحده ويفوز بكأس السلطان لأول مرة عام 1921، وفي العام الثاني للمسابقة كان الأهلي قد اقتنع بضرورة المشاركة كخطوة جديدة للمقاومة والتحدي واثبات وجود للمصريين، ثم بدأ النأديان (الزمالك والأهلي) لا يتفقان فقط علي مقاومة الأجانب، وإنما اتفقا علي التنافس بينهما أيضا، فتم الاتفاق علي إقامة مباراتين، الأولي علي أرض الزمالك يوم 9 فبراير عام 1917 وفاز فيها الأهلي علي الزمالك 1/0، والثانية علي أرض الأهلي يوم 2 مارس 1917 وفاز فيها الزمالك 0/1.